قابل كاريج لويس الرجل الذي عاش دون قلب !!

دعنا نفكر في هذه المعضلةِ الفلسفية قليلا، كم جزءًا من جسدك يمكن أن تستبدله بالآلات حتى تتحولَ إلى روبوت ؟!

فى ١٠ مارس عام ٢٠١١ قامَ الجراحان (بيلى كون و بود فرازير) بعملِ جراحةِ قلبٍ مفتوحٍ على المريضِ كاريج لويس ، وهو رجلٌ في الخامسة والخمسين من عمره يعاني من مشاكلَ في القلبِ وتبقى له من ١٢ الى ٢٤ ساعةً للنجاة؛ ولكن تلك لم تكن جراحةً عاديةً فما فعلوه تجاوزَ حدودَ قدرةِ جسدِ الإنسان وغيّر مفهومنا عن معنى لفظ ” حي ” .

وكما يقولُ فرايزر ” أتذكّرُ عندما كنتُ طالباً في كليةِ الطبّ أنني قمتُ بتدليكِ قلبِ طفلٍ، لذا فكرت فى هذا الامر، إذا استطاعتْ يدي أن تبقيَ هذا الطفلَ حيّاً فلمَ لا يمكننا عمل مضخه لإبقائه حيّاً ؟
لذا بعدها قاموا بإزاله القلبِ بالكاملِ واستبداله بمضختين تستخدمان في دفعِ الدّمِ، واستمرّ تدفّقُ الدّمِ! ولكن لا يوجد أيُّ نبضٍ، أي بالمعنى الطبّيّ فإن هذا المريضَ ميت . لم يسبق أن رأينا هذا الأمرَ خلالَ ٥٠٠ مليون عاماً من التّطور !!

فيديو:

.
ـــــــــــــ
إعداد:- احمد ابراهيم
تدقيق: صهيب كلاليب
.
.
.
مصدر

Comments

comments