عاجل: نظرية فيزيائية جديدة تشرح الكون بدون الطاقة المظلمة أو المادة المظلمة

تعتبر طبيعة الطاقة المظلمة والمادة المظلمة واحدة من أكبر الألغاز في علم الفلك؛ إذ تم اقتراح هذين المصطلحين في فترات متفاوتة لشرح ما نراه في الكون. لكن وبعد عقود من البحث، ما زلنا غير قريبين من فهم ما هيتها وما إذا كانت موجودة حقًا.

نُشِرَت دراسة جديدة “lمنذ أسبوعين ” تشير إلى وسيلة للتخلص من كل منهما. اقترح أندريه ميدر -الأستاذ الفخري في جامعة جنيف بسويسرا-العودة إلى المعادلات الأساسية للنسبية والجاذبية النيوتُنية لإيجاد طريقة للتخلي عن نموذج الكون المُظلِم. وتم نشر فكرته في المجلة الفلكية. وباستخدام هذه الفرضية، استطاع الفيزيائيون إعادة إنتاج للتوسع المتسارع للكون بدون استخدام الطاقة المظلمة. وهذا ما يفسر حركة المجرات داخل العنقود المجري الكبير دون الحاجه لوجود المادة المظلمة.


وقال ميدر في بيان “فى اعتقادي في هذا النموذج، هناك فرضية بدائية لم تؤخذ فى الحسبان”. “من خلال هذا يعني ثبات المقاييس في الفضاء الفارغ. وبعبارة أخرى، فإن الفضاء الفارغ وخصائصه لا تتغير بعد التوسع أو الانكماش “. هذا الفرض يخلق مصطلح التسارع الصغير التي يمكن استخدامه لفهم الميزات التي تفسر حاليًا من قبل المادة المظلمة والطاقة المظلمة. على سبيل المثال، فإنه يفسر سرعات المجرات العنقودية استنادًا إلى المادة المرئية وحدها. كما يشرح كيف تتحرك النجوم داخل المجرات، دون الحاجة إلى المادة المظلمة. هذا هو السبب في الواقع لاقترح فيرا روبين وجود مثل هذه المادة في المقام الأول.

أقرأ أيضًا: ملف: الكون من الانفجار الكبير حتى الآن!

من الواضح أن إدخال الثبات على نطاق واسع يمكن أن يفسر الميزات التي نشهدها في الكون، ولكن هل هو حقًا مسمار في نعش المادة المظلمة والطاقة المظلمة؟ إن الأمر ليس بهذه البساطة. الفرضية صالحة فقط في النطاقات الواسعه والكبيرة حيث لا يمكن العثور على ثبات الحجم إلا في النسبية العامة. وذلك لأن في نظرية أينشتاين، الفضاء الفارغ فارغ. ولكن المساحة الفارغة ليست فارغة وفقًا لميكانيكا الكم.

في عالم الكم، كل بت من الزمكان يتغير عندما يكون متوسعًا أو مضغوطًا، في الواقع، في ميكانيكا الكم، هناك ما يسمى طاقة الفراغ التي تم ربطها بالطاقة المظلمة، على الرغم من أن القيم المتوقعة من الملاحظات الفلكية تختلف عن تلك الكمومية النظرية. في حين أننا ما زلنا لا نعرف ما هي المادة المظلمة والطاقة المظلمة، فإنها لا تزال أفضل نظرية لشرح الكون. ولكن المزيد من البحوث قد تخبرنا إذا كان ثبات المقياس يمكن أن يكون منافسًا خطيرًا أم لا.
.
أقرأ أيضًا: أجمل الصور لكوكب الأرض والظواهر الطبيعية فيه ولكن من الفضاء !!
لماذا تأخذ الصواريخ مسارًا منحنيًا أثناء إقلاعها في الفضاء؟
.
ـــــــــــــــــــــــ
إعداد: Ali Ibrahim
تدقيق: salah El-Dien Mahmoud
.
.
.
مصدر

Comments

comments